منتديات اولاد الحلفاية

المشير عبدالرحمن محمد حسن سوار الذهب !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

المشير عبدالرحمن محمد حسن سوار الذهب !

مُساهمة من طرف ود الهندى في الأحد مايو 31, 2009 8:40 pm

المشير عبدالرحمن محمد حسن سوار الذهب - من مواليد السودان عام 1935 و الرئيس السابق للجمهورية السودانية، ورئيس مجلس أمناء منظمة الدعوة الاسلامية. استلم السلطةاثناء انتفاضة ابريل 1985 بصفته اعلى قادة الجيش وبتنسيق مع قادة الانتفاضةمن احزاب ونقابات ثم قام بعمل غير مسبوق في العالم العربي إذ قام بتسليم السلطة للحكومة المنتخبة في العام التالي. إعتزل العمل السياسي وعكف على عمل الدعوة الاسلامية. كان يشغل منصب رئيس هيئه اركان الجيش السودانى ، ثم وزير الدفاع وذلك في عهد الرئيس الاسبق جعفر نميري ، رفض تسليم حاميه مدينه الابيض العسكريه عندما كان قائدا للحاميه عند انقلاب الرائد / هم العطا عام 1971، حتى استعاد النميرى مقاليد الحكومه بعد ثلاثه ايام.

[عدل] نشأته

نسبه يمتد إلى الشريف عيسى وقد قدم من الحجاز للدعوة الإسلامية وتعليم القرآن الكريم في السودان منذ 600 سنة تقريبا ... ولد بمدينة الابيض - تلقى المشير سوار الذهب تعليمه العسكري في الكلية الحربية في السودان وتخرج منها عام 1955. تقلد عدّة مناصب في الجيش السوداني حتى وصل به المطاف إلى وزارة الدفاع كوزير معين. حيث تم ابعاده عن الخدمة (تعسفيا) في العام 1972 وارسل لدولة قطر للعمل بها مستشارا للشيخ خليفة بن حمد آل ثاني خاكم قطر للشئون العسكرية - وكان بمثابة قائد للجيش والشرطة - وهو اول من فرز الارقام العسكرية زحدد ارقاما للشرطة منفصلة - وارقاما اخرى للجيش كلا على حده - ومن ثم قام باستبدال الزي العسكري والبزات العسكرية بزات جديدة وتحدد كل سلاح على حدا والجيش اصبح منفصل عن الشرطة وانشأ ما يسمى بشرطة قطر - وايضا القوات المسلحة القطرية - وعاد بعد الرضا عنه من قبل المايويين وعين رئيس هيئة الاركان وتدرج إلى ان تم تعيينه في مارس 1985 قائد أعلى للقوات المسلحة السوداني مع تمديد فترة عمله بالجيش لمدة سنة حسب قرار رئيس الجمهورية وذلك حتى لا يشغل المنصب من بعده أحد اللوائين (تاج الدين - او عثامن عبدالله) وفي ابريل من عام 1985، أجبر على انقلابا عسكريا في السودان بأمرة ضباط على رأسهم الفريق تاج الدين واللواء عثمان عبدالله وتقلد رئاسة المجلس الانتقالي إلى حين قيام حكومة منتخبة وارتقى لرتبة المشير فورا. وفي بادرة لم يعهدها التاريخ العربي المعاصر، سلم المشير سوار الذهب مقاليد السلطة للحكومة الجديدة المنتخبة (رئيس وزرائها / الصادق المهدي - ورئيس مجلس سيادتها / أحمد علي الميرغني وبعدها اعتزل العمل السياسي ليتفرغ لأعمال الدعوة الإسلامية من خلال منظمة الدعوة الإسلامية كأمين عام لمجلس الأمناء.

[عدل] انجازاته

يشغل حاليا منصب رئيس مجلس أمناء منظمة الدعوة الإسلامية في السودان، ويعود الفضل إلى تلك المؤسسة في تشييد المساجد، المستشفيات، ملاجئ الأيتام ومراكز رعاية الطفولة. حاز على جائزة الملك فيصل لخدمة الاسلام عام 2004
avatar
ود الهندى
مراقب
مراقب

عدد المساهمات : 405
نقاط : 536
السٌّمعَة : 14
التسجيل : 26/03/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: المشير عبدالرحمن محمد حسن سوار الذهب !

مُساهمة من طرف إسراء الشايب في الثلاثاء ديسمبر 29, 2009 1:37 am

مشكور على المعلومات القيمة
avatar
إسراء الشايب
عضومشارك
عضومشارك

عدد المساهمات : 32
نقاط : 87
السٌّمعَة : 2
التسجيل : 04/12/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

رد: المشير عبدالرحمن محمد حسن سوار الذهب !

مُساهمة من طرف إسراء الشايب في الثلاثاء ديسمبر 29, 2009 1:38 am

مشكور على المعلومات القيمة
avatar
إسراء الشايب
عضومشارك
عضومشارك

عدد المساهمات : 32
نقاط : 87
السٌّمعَة : 2
التسجيل : 04/12/2009

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى